ماذا إن كنت مصابًا بالسل أو فيروس نقص المناعة المكتسبة؟

[palaa]

يضعف فيروس نقص المناعة المكتسبة نظام المناعة عند المريض ضد الأمراض، ويؤدي ذلك إذا لم يعالج إلى الإصابة بمرض الإيدز. ومن المهم لك معرفة ما إذا كنت مصابًا بفيروس نقص المناعة المكتسبة لأنه بالعلاج يمكنك منع الإصابة بالإيدز. يُكتشف فيروس نقص المناعة المكتسبة عن طريق إجراء اختبار الدم. يمكنك إجراء الاختبار بشكل مجهول على سبيل المثال في مجلس الإيدز الفنلندي. ويُجرى هذا الاختبار هناك مجانًا. إجراء الاختبار والكشف المبكر عن فيروس نقص المناعة البشرية هما أفضل بداية لعلاج ورعاية ودعم فعال.

إذا كنت مصابًا بفيروس نقص المناعة المكتسبة ولم تعالج، فإصابتك بالسل أسهل. يحسن علاج فيروس نقص المناعة البشرية أداء الجهاز المناعي ويقلل بالتالي من خطر الإصابة بالسل.

شخص مصاب بفيروس نقص المناعة المكتسبة يحصل على علاج له، فأعراض السل هي نفسها دون فيروس نقص المناعة المكتسبة. يمكن أن تكون مصابًا بالحمى أو السعال اللعابي أو الملطخ بالدماء وفقدان الوزن.

وبدون العلاج يتقدم فيروس نقص المناعة المكتسبة وبعد ذلك أيضًا يمكن أن تكون أعراض السل مختلفة مثل الضعف السائد على الحالة العامة، وفقدان الوزن وانخفاض درجة الحرارة. في كثير من الأحيان يمكن أن يكون السل خارج الرئتين، مثل أن يكون في الغدد الليمفاوية أو في العظام. إذا تطور فيروس نقص المناعة المكتسبة لإيدز دون علاج، فإن السل يمكن أن يزداد سوءًا بسرعة قد تفضي إلى الوفاة.

إذا كنت مصابًا بفيروس نقص المناعة المكتسبة؛ فإنك ستُعالَج بأدوية مرض السل وأدوية فيروس نقص المناعة المكتسبة على حد سواء. سوف يتم علاجك من السل على الرغم من طول فترة العلاج. يحتاج فيروس نقص المناعة المكتسبة الخاص علاجًا مدى الحياة.

للمزيد من المعلومات حول فيروس نقص المناعة المكتسبة:
www.hivtukikeskus.fi/en

[laatikko_footer]